0 تصويتات
في تصنيف أسئلة عامة بواسطة (176ألف نقاط)

عزيزي الزائر شكرا لثقتك وزيارة موقعنا "إسئلنا نجيبك" وان كنت تبحث عن سؤال "شرح الأبيات- شفهيّاً- شرحاً أدبياً مناسباً" فانت في المكان الصحيح تابعوا معنا

نحن في موقع "إسئلنا نجيبك" نعمل بكل جهد لتوفير لكم الاجابات الصحيحة والدقيقة مية بالمية لنوفر عليكم عناء البحث في مواقع الانترنت حيث نخصص موقعنا للاجابة عن جميع أسئلتكم.

شرح الأبيات- شفهيّاً- شرحاً أدبياً مناسباً

الجواب الصحيح

يَبْدَأُ الشَّاعِرُ حَدِيثَهُ عَنْ قَوْمِهِ وَلَوْمِهِمْ لَهُ لِاسْتِدَانَتِهِ وَاقْتِرَاضِهِ الْأَمْوَالَ، بَيْنَمَا هُوَ يَسْتَدِينُ مِنْ أَجْلِ أَنْ يَمْنَحَهمُ الْحَمْدَ وَالثَّنَاءَ وَالْمَدْحَ مِنَ الْآخَرِينَ، وَأَنَّ حَالَهُ يَتَرَاوَحُ مَا بَيْنَ الْيُسْرِ واَلْغِنَى وَالْفَقْرِ وَتَعَسُّرِ الْحَالِ وَصُعُوبَةِ تَحَمُّلِ الْفَقْرِ، وَأَنَّ ضِيْقَ الْعَيْشِ لَا يَجْعَلُهُ يَتَذَلَّلُ لِقَوْمِهِ ، وَفِي حَالَةِ الْغِنَى وَيُسْرُ الْحَالِ لَا يَتَكَبَّرُ عَلَيْهِمْ وَلَا يَبْتَعْدُ عَنْهُمْ.
ثُمَّ يُوَضِّحُ الشَّاعِرُ سَبَبَ اسْتِدَانَتُهُ لِلْمَالِ وَهُوَ سَدُّ مَا يَحْتَاجُهُ قَوْمُهُ؛ فَقَدْ أَخَلَّ قَوْمَهُ بِبَعْضِ وَاجِبَاتِهِمْ، وَأَنَّ هُنَاكَ اخْتِلَافٌ كَبِيرٌ بَيْنَهُ وَبَيْنَ إِخْوَتِهِ وَأَبْنَاءِ عُمُومَتِهِ، وَعِنْدَمَا يَطْلُبُ الشَّاعِرُ نُصْرَةَ قَوْمِهِ فَإِنَّهُمْ يَتَبَاطَئُونَ، أَمَّا إِذَا طَلَبُوا مَسَاعَدَتِهِ أَسْرَعَ لِنُصْرَتِهِمْ.
كَمَا أَنَّ قَوْمَهُ يَغْتَابُونَهُ وَلَكِنَّهُ يَحْفَظُهُمْ فِي غَيْبَتِهِمْ، وَيُشَوِّهُونَ سُمْعَتَهُ فَيُحَافِظُ عَلَى سِمْعَتِهِمْ وَيَبْنِي لَهُمُ الْمَجْدَ الَّذِي يُشَرِّفُهُمْ بَيْنَ الْقَبَائِلِ.
فَالشَّاعِرُ يَحْفَظُ حُقُوقَ قَوْمِهِ فِي غَيْبَتِهِمْ، وَيَتَمَنَّى لَهُمُ التَّوْفِيقَ، بَيْنَمَا لَا يَتَعَامَلُونَ مَعَهُ بِالْمِثْلِ، وَأَنَّ قَوْمَهُ يَزْجُرُونَ الطَّيْرَ لِيُصِيبَهُ النَّحْسَ، بَيْنَمَا هُوَ يَزْجُرُهَا لِسَعْدِهِمْ وَتَوْفِيقِهِمْ، كَمَا أَنَّهُ لَا يَحْمِلُ الْحِقْدَ لِقَوْمِهِ؛ لَأَنَّهُ سَيِّدَهُمْ، وَمِنْ شِيَمِ السَّيِّدِ أَلَّا يَحْمِلَ الْحِقْدَ عَلَى قَوْمِهِ، وَيَمْنَحُ الشَّاعِرُ قَوْمَهُ مُعْظَمَ أَمْوَالِهِ عِنْدَمَا يَكُونُ غَنِيًا، وَعِنْدَمَا يَقِلُّ مَالُهُ لَا يُكَلِّفَهُمْ عَطَاءً.

ثُمَّ يَخْتِمُ الشَّاعِرُ بِأَنَّهُ خَادِمٌ لِضَيْفِهِ عِنْدَمَا يَنْزِلُ عِنْدَهُ لِخِدْمَتِهِ وَإِرْضَائِهِ، وَلَكِنَّهُ لَا يُشْبِهُ الْخَادِمَ سِوَى فِي هَذَا الْمَوْقِفِ فَقَطْ.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة (176ألف نقاط)
 
أفضل إجابة

شرح الأبيات- شفهيّاً- شرحاً أدبياً مناسباً

اسئلة متعلقة

0 تصويتات
1 إجابة
سُئل ديسمبر 1، 2020 في تصنيف أسئلة عامة بواسطة علي (176ألف نقاط)
0 تصويتات
1 إجابة
سُئل ديسمبر 1، 2020 في تصنيف أسئلة عامة بواسطة علي (176ألف نقاط)
0 تصويتات
1 إجابة
سُئل ديسمبر 1، 2020 في تصنيف أسئلة عامة بواسطة علي (176ألف نقاط)
0 تصويتات
1 إجابة
مرحبًا بك إلى إسئلنا نجيبك، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...